أخبار كرة القدم

16/05/2009 19:47, تقرير آدام بوستوك
صفحة 1 من 3 التالي 

السير أليكس: والآن سوف نتفرغ للبطولة رقم 19

يشعر السير أليكس بالسعادة العارمة في أعقاب الفوز ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز الحادية عشر على إستاد أولد ترافورد، والثامنة عشر في تاريخ بطولات النادي، وفيما يلي نص كامل لأول مقابلة له بعد انطلاق صافرة الحكم معلنة نهاية اللقاء مع الآرسنال...

كيف تصف مدى شعورك بالعصبية إبان هذه المباراة؟
لقد كانت أطول تسعون دقيقة في التاريخ، ولكن أخيرًا استطعنا إحراز الفوز بالبطولة، ومع أنه لم تكن هناك أية هجمات خطرة على مرمى إيدوين، حيث لم يحتبر إلا في كرة واحدة أنقاذها في أخر خمس دقائق على انتهاء المباراة، فإن هذا يبين مدى كيفية أن هذه المباراة كانت محفوفة بالمخاطر.

هل حقيقة أن لقب هذه البطولة يحقق لكم التعادل مع ليفربول قد جعلها بطولة مميزة؟
بالطبع، وسوف تكون البطولة أكثر روعة لو استطعنا تحطيم رقمهم، إننا نريد أن نحقق المزيد من التقدم من خلال فريقنا هذا والذي يستطيع القيام بالمزيد، وفي العام القادم سوف يكون هدفنا هو تحطيم الرقم القياسي لنادي ليفربول.

عندما وصلت إلى النادي، كنت متخلفًا عنهم بإحدى عشر بطولة، فهل تعتقد أنكما متعادلات الآن؟
لقد كان ليفربول أفضل فريق في العالم آنذاك، ولكننا قمنا تدريجيًا ببناء فريقنا ولم أتصور أبدًا أن بوسعنا إحراز إحدى عشر بطولة، ولا حتى في ملايين السنين، ولقد كان هدفي الرئيسي هو إحراز الفوز ببطولة واحدة، وبالفعل استطعنا الفوز بأول بطولة ورأينا ما يمكننا التوصل إليه وأحرزنا المزيد من التقدم بعدها سريعًا.

ما مدى تميز هذا الفريق الحالي بالنسبة لك؟
إنه فريق رائع بالفعل، بل فريق متميز بكل ما تحمله الكلمة من معنى، ولقد كان في إمكاني القيام باختيار تشكيلين اليوم، ولسوء الحظ كان علي أن استبعد اللاعبين المتميزين أمثال سكولز، وبرباتوف، وأندرسون، فمهمة الاختيار ليست سهلة.

عندما ظهر كارلوس تيفيز بدت عليه مشاعر الوداع، حيث بدا كما لو كان يبكي على مقعد البدلاء، فإذا كان ذلك يشير إلى ما يمثله هذا النادي

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button