الروابط المصاحبة

أخبار كرة القدم

26/05/2009 21:45, تقرير بين هيبس

روني عازم على إحراز المجد لفريقه

تكمن الفكرة في أن أيًا من كان الفوز حليفه في اللقاء - سواء كريستيانو رونالدو أو ليونيل ميسي - فإن لقب أفضل لاعب في العالم سوف يكون من نصيبه تلقائيًا.

وجدير بالذكر أن كريستيانو يتربع على عرش التألق حاليًا، ولكنه يقول إن احتفاظه بهذه التكريم لن يكون هو الحافز الذي يجعله يخوض المواجهة أمام الجماهير المحتشدة في ستاديو أوليمبكو يوم الأربعاء القادم، بل صدق أو لا إن هدف كريستيانو هو إحراز الفوز بالبطولة.

ويقول روني "أيًا من كان الفوز حليفه فسوف يحصل على فرصة أفضل [للفوز بالتكريم]، ولكنني لا أهتم كثيرًا بالحصول على تكريم شخصي، فكل ما أريده هو الفوز ببطولة دوري الأبطال الأوروبي - فهذا هو كل شيء بالنسبة لي الآن، بل إنه يوجد لاعبون في الفريق قدموا أداءً أفضل مني في هذا الموسم - وهم أجدر بالتكريم."

ويدرك رونالدو جيدًا أن كاميرات التليفزيون وعدسات المصورين سوف تركز عليه في لقاء هذه الليلة، بيد أن هذا يمثل ضغطًا عليه وقد تعلم أن يتعايش معه، وعلى حد تعبيره "إنه لشيء عادي أن يتحدث الناسي عني، وإنني متأكد تمامًا أنني سوف أكون محل الاهتمام في هذه المباراة، وسوف أحاول أن أقود الفريق نحو الفوز، وسأبذل قصارى جهدي لإحراز الأهداف والفوز بالمباراة."

ويواصل كريستيانو حديثه معلقًَا عن

صفحة 1 من 2 التالي 

واحد من أجل الجميع، وليس الجميع من أجل واحد

"أيًا من كان الفوز حليفه فسوف يحصل على فرصة أفضل ليكون لاعب العالم لهذا العام، ولكنني لا أهتم كثيرًا بالحصول على تكريم شخصي، فكل ما أريده هو الفوز ببطولة دوري الأبطال الأوروبي - فهذا هو كل شيء بالنسبة لي الآن."

- كريستيانو رونالدو

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button