أخبار كرة القدم

14/05/2009 09:40, تقرير آدام بوستوك

كاريك يتطلع إلى النهاية الرائعة

بعد أول أهداف مايكل كاريك خارج الديار، فإن الشياطين الحمر أصبحوا على مقربة شديدة من التتويج بلقب الدوري في مباراة يوم السبت القادم على ملعب أولد ترافورد.

فقد أنهى الهدف الذي أحرزه نجم وسط يونايتيد في الدقيقة 86 على إستاد جيه جيه بي حالة التعادل التي فرضها فريق ويجان؛ ليحرز الفريق فوزًا صعبًا خارج الديار، ويقلل عدد النقاط التي يحتاجها من المباراتين التاليتين - على ملعبه أمام الآرسنال ثم بعد ذلك خارج الديار أمام هول - إلى نقطة واحدة لكي يفوز بالدوري.

ويقول كاريك إلى تليفزيون مانشيستر يونايتيد: "لقد كانت أغلى ثلاث نقاط حصلنا عليها بالأمس."

ويضيف: "وأعتقد أننا أصبحنا على أعتاب منصة التتويج، ونحن نريد أن يكون هذا على ملعبنا، وأعتقد أننا سبق أن فعلنا هذا مرة واحدة من قبل، ومن ثم، فمن الرائع لو تمكنا من هذا مرة ثانية، ولكن ذلك لا يعني أننا قد ضمنا الفوز في المباراة المقبلة؛ إذ علينا أن نحترم قوة فريق الآرسنال، فهو ليس بالفريق الهين، ومن جانبنا، فإننا نعي تمامًا أن أمامنا عمل لابد أن نكمله."

وجدير بالذكر، فإن الفوز في مباراة الأمس قد تحقق بفضل تسديدتي كاريك - الأولى حولها كارلوس تيفيز بكعبه في المرمى، والثانية قابلها مباشرة من على خط منطقة الجزاء؛ لتسكن الزاوية العليا لحارس ويجان ريتشارد

صفحة 1 من 2 التالي 

القدم اليسرى لمايك

"أعتقد أنني أحرزت ثلاثة أهداف هذا الموسم بقدمي اليسرى."

"ولقد كان تركيزي منصبًا على إحراز هدف في شباك ويجان، وما أن أتيحت لي الفرصة، فإنني لم أتوانى عن هز الشباك، ثم لم أشعر بنفسي ونحن نحتفل بهذا الهدف، ومن شدة الفرح، فقد كدت أتسبب في كسر رقبة وازا (وين روني) أثناء هذا الاحتفال، إلا أنه أصبح بصحة جيدة الآن!"

- مايكل كاريك

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button