أخبار كرة القدم

23/07/2009 11:28, تقرير ستيف مورجان

أوين أفضل صفقات يونايتيد

تعاقد السير أليكس فيرجسون مع النجم مايكل أوين مهاجم نيوكاسيل السابق يمثل إحدى المفاجآت غير المتوقعة في أولد ترافورد.

ويقول فيل تشيسنال، وهو آخر لاعب ينتقل مباشرة بين القوتين الكرويتين في إنجلترا، وذلك عندما باع يونايتيد اللاعب لفريق ليفربول نظير 25.000 إسترليني في عام 1964.

وبعد قرابة نصف القرن على هذه الصفقة، وهو ما يجعله أفضل من يتحدث  عن انتقال أوين إلى يونايتيد: "إنه صفقة رابحة بكل المقاييس، وعلى الرغم من مشاكل الإصابة التي يعاني منها أوين من حين لآخر، إلا إنه لم يكن لاعبًا سيئًا خلال الفترة التي قضاها في جيمس بارك، ولو أنك وضعت جورج بيست وسط هؤلاء اللاعبين في نيوكاسيل، فسوف يعاني بشدة!"

"وعندما يؤدي يونايتيد بشكل جيد، وتنطلق التمريرات الساحرة في جميع أرجاء الملعب، فسوف تتاح للمهاجمين فرص لا حصر لها، وسوف يحرز عددًا لا بأس به من الأهداف، ولن يكون مثل كارلوس تيفيز في تحركاته الحيوية ولياقته البدنية العالية، ولكنه سوف ينتظر أنصاف الفرص، ليحرز الأهداف منها."

ولقد أظهر أوين بعض من هذه الأمور في المباراتين التي خاضهما مع يونايتيد في الجولة الآسيوية، حيث حرز هدفان خلالهما، ويشعر تشيسنال أن المهاجم الإنجليزي سوف يعيد اكتشاف نفسه مرة ثانية في أولد ترافورد.

"لقد وجد يونايتيد لاعبًا جيدًا لن يدفع أية نفقات نظير انتقاله، وهو مايكل أوين الذي يرغب في إعادة اكتشاف نفسه مرة ثانية، وهذه صفقة رابحة للطرفين."


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button