أخبار كرة القدم

15/12/2009 11:01, تقرير نيك كوباك
صفحة 1 من 3 التالي 

ذكريات سيلفيان الخاصة

ربما يكون مهاجم يونايتيد السابق هو المعني بإحراز الأهداف مع الولفز هذه الأيام، إلا إنه لا يزال لديه الكثير من الذكريات عن النادي الذي تعلم في فنون كرة القدم...

كيف حالك يا سيلفيان، سوف تعود مرة ثانية إلى أولد ترافورد في ليلة الثلاثاء، فهل ترى أنك تريد أن تثبت أي شيء أمام ناديك السابق؟
لا يوجد شيء على الإطلاق، فلا لدي ما أريد أن أبرهن عنه، حيث إنني قد قضيت وقتًا رائعًا عندما كنت في يونايتيد، إلا إنني قد تركت النادي وأحاول أن أشق طريقي في مكان آخر، فلقد تعلمت كثيرًا عندما كنت في أولد ترافورد، كما إنني قد قضيت عدة سنين رائعة في هذا المكان، ولقد تعلمت الكثير عندما انتقلت إلى أولد ترافورد في هذه السن الصغيرة، حيث أتيحت لي فرصة العمل مع أفضل المدربين واللاعبين في عالم كرة القدم، كما إنني قد تعلمت الكثير وأصبح لدي من القدرات ما أهلني لما أنا عليه الآن، ولدي الكثير من الذكريات الرائعة والتي منها المكان الذي أقمت فيه عندما قدمت إلى النادي، ولا يوجد الكثير من الأماكن التي يمكن أن تتعلم فيها كيفية لعب كرة القدم، ويمتلك هذا النادي الكثير من التقاليد العريقة في تربية الناشئين، وكذلك مساعدتهم سواء بالانتقال إلى الفريق الأول أو أن يشقوا طريقهم في أي مكان آخر، وإنني أشعر بفخر كبير في أنني قد مررت بهذه التجربة التي أصقلت من مواهبي، وجعلتني أصل إلى المكانة التي أنا عليها الآن في عالم كرة القدم.

ربما يكون الانتقال إلى الفريق الأول في يونايتيد شيئًا صعبًا جدًا، وعندما كنت لاعبًا صغيرًا هنا، فهل ترى أنك قد حصلت على تلك الفرصة؟
بالطبع نعم، فجميع اللاعبين الشباب هنا يعملون على أن يصبحوا لاعبين محترفين في الفريق الأول بيونايتيد - إذ عليك أن تعتقد بأنك جيد لدرجة تكفي لكي تجذب اهتمام المدير الفني الذي يؤمن بقدرات اللاعبين الشباب، ولعلك تدرك كم كنت بعيدًا عن تلك الغاية بعد أن تترك النادي، ولكن عندما تكون في أولد ترافورد، فإنك لا ترى سوى حلم الانضمام إلى الفريق الأول، وسوف تبذل كل ما لديك من جهد لكي تصل إلى تحقيق هذا الحلم، ومرة أخرى،

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button