أخبار كرة القدم

22/08/2009 20:05, تقرير ستيف بارترام
صفحة 1 من 2 التالي 

المدير الفني يشيد بالمهاجمين

بسعادة بالغة من الفوز بخماسية خارج الديار، فقد شعر السير أليكس فيرجسون بالرضا من رؤية ثلاثة من مهاجمي الفريق الأساسيين في سجل الهدافين في الفوز الساحق للشياطين الحمر على ويجان.

بثائية وين روني أهداف كل من ديميتار بيرباتوف ومايكل أوين وناني استطاع الشياطين الحمر أن يسجلوا فوزًا ساحق على اللاتيكس في المرحلة الثالثة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث إن الفريق قد أصبح يملك ثلاثة مهاجمين على أعلى طراز هذا الموسم.

"إن أهم ما في فوز الفريق اليوم هو أن مهاجمي الفريق قد تمكنوا من إحراز الأهداف." السير أليكس في حديثه إلى تليفزيون مانشيستر يونايتيد. "وسوف يضفي هذا الأمر المزيد من القوة على الفريق في المرحلة المقبلة، وذلك لأنك تعرف كيف يكون المهاجمون، فعندما لا يسجلون أهدافًا، فإنهم لا يكونون على طبيعتهم."

"حيث إن تسجيل الأهداف أمر مهم جدًا للمهاجم، وإذا تمكن ديميتار بيرباتوف ومايكل أوين من أن يسجلوا الأهداف مثلما ننتظر من وين روني، فسوف يكون للفريق شكل آخر في الفترة المقبلة."

ويملك أوين وروني أسبابًا مختلفة للاحتفاء بأهدافهم اليوم، فالأول قد سجل أولى أهدافه في الدوري مع يونايتيد، في حين أن الأخير قد وصل إلى هدفه المائة مع الشياطين الحمر - ولقد أبدى السير أليكس سعادته بكليهما.

ويقول السير أليكس: "إنه لأمر في غاية الروعة أن يصل شاب مثل روني في تلك المرحلة العمرية إلى هذا العدد من الأهداف، ولا يزال أمام هذا النجم الكثير من السنوات لكي يقدم فيها المزيد من الأهداف، وأعتقد أنه سوف يصل إلى معدل عظيم من الأهداف مع يونايتيد، ولقد كان هناك الكثير من اللاعبين في الفريق الذين مكثوا سنوات طويلة حتى وصلوا إلى الرقم مائة من الأهداف، وبالنسبة إلى شاب صغير مثل روني، فإنه لأمر عظيم."

"أما مايكل، فقد أحرز هدفًا رائعًا، فلقد انطلق في مساحة خالية بصورة رائعة،  ليستقبل تمريرة ناني الجيدة، وفي آخر عشر سنوات، فلقد نجح مايكل أوين في إثبات نفسه كواحد من أفضل المهاجمين في إنجلترا خلال العقدين الأخيرين، ولقد أعاد

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button