أخبار كرة القدم

نحو مزيد من الانتصارات
17/04/2009 14:12, تقرير ستيف بارترام

ضغط المباريات سمة الأبطال

جاء صعود يونايتيد إلى الدور قبل النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا ليزيد من حجم المباريات المتكدسة أصلاً، إلا أن لاعبي يونايتيد لا يرون أي مشكلة في ذلك.

بعد أن صعد يونايتيد إلى الدور نصف النهائي من كأس الاتحاد الإنجليزي، حيث سيواجه فريق إيفرتون يوم الأحد المقبل، وفي ظل السباق المحموم على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، والوصول إلى الدور نصف النهائي من دوري الأبطال الأوروبي وملاقاة المدفعجية في لقاء السحاب، فإن ثمة الكثير من المباريات التي في انتظار الشياطين الحمر، بيد أن السير أليكس فيرجسون ونجوم مانشيستر يونايتيد لا يرون أية مشكلة في هذا، ويقولون بأن تلك هي سمة الأبطال.

ويقول وين روني بعد الفوز على بورتو في لقاء الأربعاء الماضي في تصريحه إلى تليفزيون مانشيستر يونايتيد: "هذا هو السبب الذي يجعل أي لاعب يتمنى أن يلعب إلى جانب مانشيستر يونايتيد، أما بخصوص المباريات القادمة، فإن كل مباراة هي بطولة في حد ذاتها، حيث إن أي لقاء تخوضه إما أن يقربك أكثر من اللقب، أو أن يخرجك من السباق نهائيًا، وهذا بالنسبة لنا شعور رائع."

أما مايكل كاريك، فإنه يوافق على ما قاله وين، ويشعر بأنه كلما اقترب من منصة التتويج، فإن هذا يحفزهم بشدة، حيث إنهم قد أصبحوا على مقربة شديدة من تتويج مجهوداتهم طوال الموسم، وإنهم لا يعبئون لازدحام المباريات - طالما أنهم سوف يرفعون الكأس في نهاية الأمر.

ويقول كاريك :"إن كل مباراة من الآن وحتى انتهاء الموسم هي بطولة في حد ذاتها، ولا تقبل القسمة على اثنين، وهذا ما نتطلع إليه بالفعل - إذ إننا نستمتع كثيرًا بضغط المباريات، بل إننا نخرج أفضل ما لدينا عندما نقع تحت الضغط - وكل هذا بهدف واحد، وهو الوصول إلى منصة التتويج."


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button