أخبار كرة القدم

23/04/2009 07:56, تقرير جيما تومسون
صفحة 1 من 2 التالي 

الإصابات تضرب دفاعات يونايتيد

يبدو أن لعنة الإصابات قد بدأت تحل مجددًا على يونايتيد عقب تسرب أنباء عن غياب جاري نيفيل وجون أوشيه لعدة "أسابيع" بعد إصابتهما في مباراة الأمس أمام بورتسماوث التي فاز فيها الشياطين الحمر 2-0


وكان نيفيل قد تم تغييره في الدقيقة 13 من عمر المباراة بعد فحص طبي دقيق من الفريق الطبي للفريق، وقد خرج قائد يونايتيد بعد التأكد من إصابته في القدم، وقد تم استبداله باللاعب جون أوشيه الذي استمر حتى الدقيقة 52 من عمر المباراة عندما حل محله رافاييل دي سيلفا وكان نيفيل قد تم تغييره في الدقيقة 13 من عمر المباراة بعد فحص طبي دقيق من الفريق الطبي للفريق، وقد خرج قائد يونايتيد بعد التأكد من إصابته في القدم، وقد تم استبداله باللاعب جون أوشيه الذي استمر حتى الدقيقة 52 من عمر المباراة عندما حل محله رافاييل دي سيلفا


وكان النجم البرازيلي رافاييل قد عاد للتو من إصابة في الكاحل، في حين أن اللاعب الأول في مركز الظهير الأيمن في الموسم الماضي ويس براون كان قد تغيب عن أغلب مباريات الموسم بسبب الإصابة، ومع ذلك، فلقد لعب لمدة ساعة متواصلة في فريق الاحتياط الذي حقق الفوز على بريستون يوم الاثنين الماضي.

ويعترف السير أليكس بأن غياب نيفيل وأوشيه في الأسابيع القادمة هو بمثابة ضربة قاسمة لتشكيلة الفريق الأساسية، كما أنه قد أصيب بالإحباط للطريقة التي أصيب بها كل منهما


ويعلق المدير الفني على ذلك في حديثه إلى تليفزيون مانشيستر يونايتيد قائلاً: "سوف يتغيبان لأسابيع، وهذا شيء يبعث على الإحباط؛ حيث إن كلاً منهما قد تعرض لعرقلة عنيفة، ولم يفعل الحكم أي شيء حيال ذلك،. وعادة ما أتوقع أداء ثابتًا من الحكم بيتر والتون في كل مباراة، ولكني لم أرى ذلك في مباراة الليلة."

أما الأخبار السارة للشياطين الحمر فهو أن غياب النجم ريو فيرديناند عن لقاء بورتسماوث لم يكن بداعي الإصابة، وإنما لمنحه المزيد من الراحة حتى يستعيد عافيته الكروية

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button