موضوعات متميزة

17/06/2016 16:13, تقرير مارك فروجات
صفحة 1 من 5 التالي 

112 يومًا غيروا حياة راشفورد

ماركوس راشفورد واصل صعوده الصاروخي يوم الخميس عندما أصبح أصغر لاعب في منتخب إنجلترا في كأس الأمم الأوروبية، عقب 112 يومًا فقط من ظهوره الأول مع مانشستر يونايتد. نقوم هنا بتوضيح رحلة صعوده من مجرد شاب صاعد إلى أن أصبح نجمُا دوليًّا....

25 فبراير: ظهوره الأول أمام متيولاند
نظرًا لغياب كل من واين روني وويل كين، جلس راشفورد في البداية على مقاعد البدلاء في تشكيلة الفريق لهذه المواجهة الأوروبية ولكنه تم الدفع به للتشكيلة الأساسية قبل بضع دقائق فقط من انطلاق المباراة نتيجة لإصابة أنطوني مارثيال في عملية الإحماء. لا مكان للرهبة، حيث سجل راشفورد هدفين في الفوز الرائع بنتيجة 5-1.

28 فبراير: مبارتين، أربعة أهداف
بعد ثلاثة أيام، واصل بطل يونايتد الجديد حفاظه على مكانه في التشكيل الأساسي وشارك للمرة الأولى في الدوري الممتاز أمام آرسنال حيث أحرز هدفين في غضون بضع دقائق، ليقود يونايتد لفوزٍ مثير بنتيجة 3-2. ”هذه أول مباراة لي في الدوري الممتاز، لقد كانت رائعة كما أن إحرازي لهدفين يعتبر ميزة كبيرة"

صفحة 1 من 5 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button