موضوعات متميزة

11/05/2014 18:49, تقرير جيما تومسون
صفحة 1 من 3 التالي 

المباراة: الوداع يا فيدا

عقب تقريرنا الخاص بالمباراة، نقدم لكم نظرة تحليلية حول تعادل يونايتد مع ساوثهامبتون ضمن بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز...

المباراة: سيطر أصحاب الأرض على معظم أحداث الشوط الأول، حيث نجحوا بكل ثقة في الاحتفاظ بالكرة وحرمان لاعبي يونايتد منها، إلا أن ديفيد دي خيا لم يتعرض لأي اختبار حقيقي على الرغم من السيطرة الكبيرة من جانب لاعبي ساوثهامبتون. خيم التوتر على الأجواء بعد أن أسقط ريكي لامبيرت نيمانيا فيديتش أرضًا بعد أن ضربه بالكوع خلال اللعبة التي انتهت بهدف لصالح الساينتس، إلا أن فترة الاستراحة كان لها مردود طيب على لاعبي يونايتد حيث أسهمت في تهدئة أعصاب لاعبي يونايتد الذين دخلوا إلى شوط المباراة الثاني وبداخلهم عزيمة قوية لتعويض هدف التقدم. إلا أنه، مثلهم مثل أصحاب الأرض، فقد فشل لاعبو يونايتد في ترجمة ضغطهم المتواصل إلى فرص حقيقية، لتنتهي المباراة بتعادل عادل للفريقين.

الأهداف: اعترض لاعبو يونايتد بشدة على الطريقة التي أحرز بها لاعبو ساوثهامبتون هدف التقدم وذلك بعد أن قام لامبيرت بضرب فيديتش بالكوع لينزف فيديتش نتيجة لذلك، ورغم ذلك لم يمنح اللاعب الإنجليزي الدولي لدي خيا أي فرصة وذلك بعد أن أسكن الكرة داخل شباكه بعد مرور ثوان قليلة. وفي المقابل لم يسمح خوان ماتا للحارس آرتور بوبوروتش بالقيام بأي شيء خلال الهدف الذي أحرزه من ركلة حرة مباشرة حيث مرت الكرة من فوق الحائط البشري وتجاوزته بعد بداية الشوط الثاني.

نجم الفريق: خوان ماتا. على الرغم من عدم قدرته، مثله مثل الكثير من لاعبي يونايتد، في ترك أي بصمة حقيقية خلال شوط المباراة الأول نتيجة لهيمنة ساوثهامبتون التامة على مجريات اللعب، فقد تسببت التمريرات السريعة والحاسمة للنجم الإسباني في الكثير من الإزعاج لدفاعات الساينتس. ثم كلل مجهوده خلال مباراة ظهر اليوم بهدف ولا أروع في الزاوية العليا لحارس مرمى الساينتس من ركلة حرة مباشرة.

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button