موضوعات متميزة

25/03/2014 23:05, تقرير جيمس تاك
صفحة 1 من 3 التالي 

المباراة: صدمة الديربي

عقب تقريرنا الخاص بالمباراة، نقوم بإلقاء نظرة أكثر تفصيلاً على العوامل التي حسمت مباراة الديربي التي أقيمت في أولد ترافورد لصالح سيتي...

المباراة المدير الفني ليونايتد ديفيد مويس ذكر أن لاعبي فريقه لديهم كل الحق في التعامل مع المباراة بكل ثقة بعد الفوزين اللذين تحققا الأسبوع الماضي غير أن سيتي نجح في التقدم بهدف مبكر بواسطة إيدين دجيكو، كما أنهم شكلوا خطورة أكبر بكثير من تلك التي شكلها لاعبو يونايتد في الفترات الأولى من عمر المباراة. ولولا براعة دي خيا لكان دجيكو قد نجح في منح فريقه الهدف الثاني وبعد ذلك بدأ يونايتد يدخل في أجواء المباراة خلال الشوط الأول تدريجيًا وذلك بعد أن كان الثنائي فيلايني وماتا قريبين للغاية من إدراك التعادل لصالح فريقهما. إلا أنه وبعد بداية الشوط الثاني استعاد سيتي زمام الأمور من جديد وهيمن تمامًا على المباراة لدرجة أن الكثيرين لم يندهشوا عندما شاهدوا الهدف الثاني لدجيكو في مرمى يونايتد. وقد سعى يونايتد بعد أن أجرى تبديلين بعد الدفع بشينجي كاغاوا وأنطونيو فالينسيا على حساب كليفيرلي وفيلايني على التوالي، إلى العودة في المباراة إلا أن لاعبي يونايتد لم يشكلوا الخطورة الكافية التي كان من الممكن أن تمنحهم العودة، وذلك على الرغم من تألق جو هارت الذي تصدى لمحاولات داني ويلبك وواين روني. وقد جاء هدف يايا توريه في اللحظات الأخيرة ليؤكد التفوق التام للسيتي.

الأهداف بعد مرور 45 ثانية فقط، تمكن رافاييل من إنقاذ مرماه من هدف محقق من جانب ديفيد سيلفا وذلك بعد أن نزل على الأرض وتصدى لتصويبة سيلفا بجسده غير أن اللعية لم  اللعبة لم تنته عند هذا الحد حيث وصلت الكرة إلى سمير نصري في الناحية اليسرى، والذي اخترق صفوف الدفاع وسدد كرة ارتطمت بالقائم، ارتدت بعد ذلك ليجدها دجيكو أمامه والمرمى خال وبالفعل منح فريقه التقدم مبكرًا. ثم عاد اللاعب البوسني وتألق من جديد ليرفع رصيده من الأهداف إلى الرقم 20 هذا الموسم وذلك عندما تمكن من الهروب من رقابة فيرديناند وأسكن الكرة التي وصلته من

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button