موضوعات متميزة

20/02/2014 13:57, تقرير نيك كوباك
صفحة 1 من 3 التالي 

يونايتد في أوروبا: الخفايا

منحت البطولة الأوروبية جماهير يونايتد الفرصة لكي يعيشوا العديد من الليالي التي لا تُنسى على مر السنين، حيث كان يونايتد يخوض مواجهات قوية أمام أكبر فرق القارة.

غير أنه من وقت لآخر كانت البطولة تلقى بالعديد من المفاجآت في طريق يونايتد من خلال الرحلات التي كان يقوم بها إلى بعضٍ من أكثر الأماكن غموضًا في أوروبا (وحتى أبعد منها). نقوم هنا، بإلقاء نظرة على بعضٍ من أكثر المباريات غير التقليدية…

أي إس كي فورايرتس 0 يونايتد 2
17 نوفمبر 1965
كان هذا الفريق أحد ناديين التقى بهما يونايتد ولم يعد لهما وجود (وكان دوكلا براغ هو الفريق الآخر)، وقد سمحت مباراة أي إس كي فورايرتس للاعبي بازبي بالقيام برحلة نادرة خلف الجدار الحديدي. وفقًا لما أوردته التقارير الصادرة في ذلك الوقت فقد أفادت بأن ملعب الفريق له أرضية صلبة للغاية وتوجد به رياح شديدة ويتميز موقعه بالبرودة القارصة ”، وبالفعل تمكن فريق الجيش الألماني الشرقي من فرض حالة من الإحباط على يونايتد حتى الدقيقة 72 قبل أن ينجح دينيس لو من إحراز الهدف الافتتاحي. ثم أحرز جون كونيلي هدفًا ثانيًا لكي يؤمن الفوز ليونايتد أمام جمهور كانت غالبيته العظمى من الألمان تقريبًا. وكما كان معلومًا في ذلك الوقت، فلم يكن يُسمح للجنود الإنجليز المتمركزين في برلين بعبور نقطة التفتيش في ذلك اليوم.

هيبرنيانز فاليتا 0 يونايتد 0
27 سبتمبر 1967
حقق يونايتد الفوز بنتيجة 4-0 في مباراة الذهاب قبل أن يتوجه لأداء مباراة الإياب في مالطة. في ظل اللعب في أجواء شديدة الحرارة وعلى ملعب ذي أرضية ترابية جيرية، كافح الفريقان من أجل تناقل الكرة، ناهيك عن المعاناة الشديدة في خلق فرص للتهديف. لم تكن نتيجة التعادل السلبي للفريقين وهي النتيجة الأكثر إثارة بالنسبة للكرة المالطية مرضية بالنسبة للجماهير التي احتشدت في ملعب المباراة حيث أعربت عن استيائها الشديد، وذلك من توجيه السباب للاعبي يونايتد خلال مغادرتهم لملعب المباراة عقب صافرة النهاية.

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button