موضوعات متميزة

22/09/2013 18:49,
صفحة 1 من 2 التالي 

المباراة: هزيمة يونايتيد

نقدم لكم نظرة تحليلية مفصلة حول هزيمة حامل اللقب المدوية في ديربي مدينة مانشيستر.

المباراة إنها من المباريات التي يُفضل نسيانها سريعًا. جاء هدف سيرجيو أجويرو الافتتاحي بعد إنهاء رائع لكرة عرضية متقنة وهو ما منح فريقه التقدم في المباراة، غير أن متابعة يايا توريه للكرة وإحرازه الهدف الثاني قبيل نهاية شوط المباراة الأول بثوان هو ما أثر على يونايتيد بشدة.

 ثم جاء الشوط الثاني ليشهد بداية كارثية ليونايتيد حيث مُني مُرماه بهدفين متعاقبين عبر أجويرو وسمير نصري غير المراقبين، وذلك قبل أن يلتقط يونايتيد أنفاسه في مطلع الشوط الثاني. صوب روني كرة قوية من مسافة بعيدة، أخرج حارس سيتي تسديدة قوية من فيلايني ولعب باتريس إيفرا كرة برأسه ارتدت من القائم، وذلك كله  قبل أن ينجح روني في إحراز هدف الشرف ليونايتيد في اللقاء من ضربة حرة مباشرة رائعة في نهاية اللقاء. وحقًا جاء الهدف في وقت متأخر للغاية.

الأهداف  رغم أن يونايتيد لم يحرز سوى  هدف وحيد في هذه المباراة المؤلمة، إلا أن الضربة الحرة المباشرة التي نفذها وين روني بإتقان يمكن أن تتفوق على  الكثير من الأهداف التي أحرزها من ضربات حرة مباشرة.

موضوع فرعي رغم أن غياب هداف يونايتيد الأول عن الفريق في مباراة ديربي اليوم قد أثر عليه بشدة، إلا أن ذلك لا يمكن أن يتم اعتباره مبرر لهذه النتيجة الثقيلة التي فاز بها السيتي.

أبرز النجوم كان هناك تحسن ملحوظ في أداء يونايتيد بعد أن مُني مرماه بالهدف الرابع، غير أن وين روني قدم اليوم نموذجًا يُحتذى به في الروح القتالية المطلوبة في مثل هذه المباريات، كما أن الضربة الحرة المباشرة التي أحرز منها الهدف الوحيد – مكنته من اعتلاء صدارة هدافي مباريات الديربي على مر التاريخ – ربما كانت بمثابة العزاء الوحيد في مباريات اليوم.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button