موضوعات متميزة

14/10/2013 10:33, تقرير تيم أوسكروفت
صفحة 1 من 2 التالي 

#5 – تكريم هاري

نسلط الضوء هذه المرة على هاري الذي لفت أنظار العالم مع وصولنا إلى الحلقات الخمس الأخيرة من سلسلتنا الخاصة باستعراض أبرز لحظات لاعبي يونايتيد الدولية…

اللاعب: هاري جريج

الحدث: أيرلندا الشمالية خلال كأس العالم 1958، السويد

عندما قام الصحفيون باختيار هاري جريج كأفضل حارس مرمى في نهائيات كأس العالم 1958 بالسويد، كان هذا التكريم بمثابة التخفيف من أحزانه التي عاشها خلال الشهور الأخيرة التي سبقت البطولة والتي تضمنت لحظات ما كان من الممكن أن يتوقعها الحارس البالغ من العمر 25 عامًا آنذاك.

كان هاري قد انضم إلى يونايتيد قادمًا من دونكاستر روفرز في ديسمبر 1957 وقد دفع مات بازبي وقتها 25.000 جنيه إسترليني للحصول على خدمات الحارس - وقد كان هذا المبلغ رقمًا قياسيًا عالميًا بالنسبة لحارس مرمى في ذلك الوقت.

وبعد مرور شهرين من انضمامه، وقف الحظ إلى جانب جريج بقوة حيث نجا من كارثة ميونيخ الجوية ولم يتعرض سوى لإصابة في الأنف، ولكنه كان من بين الأبطال الشجعان في تلك الليلة المرعبة، حيث عاد إلى حطام الطائرة من أجل إنقاذ زملائه الجرحى في الفريق، إضافة إلى مولود صغير وامرأة حامل. 

خلال مايو شارك جريج في واحدة من أِشهر مباريات نهائي كأس الاتحاد، عندما تمكن نات لوفتهاوس لاعب بولتون من إحراز هدفٍ ثانٍ مثير للجدل في مرمى جريج.

تألق منتخب أيرلندا الشمالية، الذي كان يضم جريج المتألق في حراسة مرماه، في بطولة كأس العالم بالسويد بكل قوة، واحتل المركز الثاني في مجموعته على الرغم من تعرضه للهزيمة من الأرجنتين في المباراة الثانية. وكان قد حقق تعادلاً إيجابيًا بهدفين لمثل مع المنتخب الألماني بطل

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button