موضوعات متميزة

17/05/2013 18:25, تقرير جيمس تاك
صفحة 1 من 2 التالي 

فيديو: بيكهام في الملعب

بدأ ديفيد بيكهام مسيرته الكروية مع السبيرز ولكنه تعاقد مع يونايتيد، وهو النادي الذي طالما شجعه، عندما كان عمره 13 عامًا.

الباقي، كما يقال، جزء من تاريخ النادي. كان أحد أعضاء جيل 92 - وهو الفريق الذي فاز بكأس الاتحاد للشباب كما كان هذا الفريق يضم كل من غاري نيفيل، رايان جيجز، نيكي بات، بول سكولز - ثم جاءت أولى مشاركاته مع الفريق الأول في الموسم التالي، وإن كانت مشاركة بسيطة (في كأس الرابطة) ولكن أظهرت أنه سيكون له مستقبل كبير.

وبعد أن تمكن من إثبات وجوده، مثل بات وسكولز، خلال موسم 1995/96 بعد رحيل النجوم الكبار مارك هيوز، بول إينس وأندريه كانتشيلسكس، انطلق بيكهام ليحقق نجاحًا كبيرًا وشهرة عالمية مع يونايتيد.

ويمكن القول إنه أفضل من لعب الكرات الثابتة في تاريخ يونايتيد، وقد نجح الجناح الذي لا يكل في تحقيق ست بطولات دوري، بطولة دوري أبطال أوربا وبطولتي كأس اتحاد مع يونايتيد قبل انتقاله الشهير إلى ريال مدريد عام 2003. هذا وقد لعب في الأونة الأخيرة مع فرق لوس أنجلوس جالاكسي، إي سي ميلان وأخيرًا باريس سان جيرمان، والذي اختتم فيه مسيرته - ولكنه تمكن من مساعدة الفريق الفرنسي من تحقيق بطولة الدوري الفرنسي، مما جعله اللاعب الإنجليزي الوحيد الذي يحقق بطولة الدوري في أربع دول مختلفة.

كما أنه صاحب الرقم القياسي بين لاعبي إنجلترا من حيث عدد المشاركات الدولية، بالطبع، بعد أن بلغ عدد مشاركاته 115 مباراة دولية.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button