موضوعات متميزة

19/12/2013 00:15, تقرير بين هيبس
صفحة 1 من 3 التالي 

المباراة: العاصفة تطيح بستوك

عقب تقديم تقريرنا الخاص بالمباراة، يقوم موقع ManUtd.com باستعراض مباراة ستوك بالتفصيل...

المباراة عادة ما يكون ملعب بريطانيا من الأماكن التي لا تشعر فيها بحفاوة الاستقبال ، وذلك نتيجة التشجيع الجماهيري الصاخب من جانب جماهير ستوك لفريقها إضافة إلى القوة البدنية الكبيرة التي يتمتع بها لاعبو ستوك، بالإضافة أيضًا إلى العاصفة الثلجية القوية التي أعقبها سقوط الأمطار الغزيرة على أرض الملعب، واضطرار الحكم مارك كلاتينبرج لتعطيل اللعب لمدة ثمان دقائق، لذا فإنه من الممكن إضافة كل هذه العوامل إلى قائمة ترحيب مشجعي ستوك. ولقد كانت هذه المباراة مناسبة رائعة للنوادر، حيث أحرز أشلي يونج أول هدف له منذ مايو 2012، ثم أضاف باتريس إيفرا ظهير يونايتد الأيسر الهدف الثاني بقدمه اليمنى.

الأهداف تعرض يونج للعرقلة من اللاعب ويلسون بالاسيوس في منتصف الملعب وقد ساعدت ردت فعل كليفيرلي السريعة زميله يونج في الاستحواذ على الكرة في مساحة واسعة. وصلت تمريرة يونج إلى خافيير هيرنانديز، الذي سيطر على الكرة على حافة منطقة الجزاء. لم ينتظر يونج حتى تكتمل الهجمة تمامًا حيث فاجأ الجميع بتسديدة صاروخية فشل حارس ستوك في التصدي لها وسكنت شباكه. عاد يونج وأظهر فاعلية كبيرة في الهدف الثاني، حيث سيطر على الكرة بمهارة في الجانب الأيسر ثم اتجه إلى داخل منطقة الجزاء ومرر كرة رائعة إلى إيفرا، الذي أطلق تصويبة سكنت الزاوية البعيدة من المرمى. لم تكن هذه هي المرة الأولى التي يحرز هدفًا بيمناه؛ ونقصد إيفرا بذلك، والذي قال نفسه إنه يستخدم قدمه اليمنى لكي يصعد بها الحافلة"، وكان إيفرا قد سبق له أن أحرز هدفًا بيمناه خلال المباراة التي فاز فيها يونايتد 7-1 على روما 2007.

نجوم الفريق ظهرت معالم الثقة واضحة على أداء داني ويلبك لاسيما بعد هدفيه في مرمى أستون فيلا وخلال الساعة الأولى من عمر اللقاء لم نكن نستشعر أي خطورة حقيقية من جانب لاعبي يونايتد سوى من ويلبك. غير أن يونج يجب أن تتم الإشادة به

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button