موضوعات متميزة

01/09/2013 09:57, تقرير جيمس تاك
صفحة 1 من 2 التالي 

الآنفيلد: الفوز الأول في خمس سنوات

قبيل ديربي الأحد المقبل، قمنا بإلقاء الضوء على بعض الذكريات الكلاسيكية من زيارات سابقة إلى ملعب الآنفيلد. وأخيرًا، جيمس تاك يستعيد ذكريات انتصار الموسم الماضي…

قمة ليفربول ويونايتيد كانت دائمًا المباراة المفضلة بالنسبة لي من بين مباريات الموسم، إلا أنه حتى سبتمبر من العام الماضي، بدأت أتساءل عن السبب.

لم نحقق الفوز في الآنفيلد منذ ديسمبر 2007 حيث مثلت الزيارات الأربع التالية ذكريات مؤلمة، بما في ذلك حالتي الطرد المتعاقبتين لنيمانيا فيديتش وكذلك الهاتريك الوحيد الذي أحرزه ديريك كويت مع ليفربول. تغير هذا الوضع الموسم الماضي بعد أن نجح يونايتيد في تحقيق فوز مرض عوض به إخفاقات السنوات الخمس الماضية.

سارت الأمور بشكل مشجع بعد أن تم طرد جونجو شيفيلي نتيجة تدخله العنيف مع جوني إيفانز في الشوط الأول، ولكن ستيفن جيرارد قلب الطاولة بعد أن نجح في إحراز هدف بعد بداية الشوط الثاني.

ورغم ذلك فقد كان الهدف بمثابة الحافز للضيوف لكي يدخلوا أجواء المباراة سريعًا وتحقق ذلك عبر القدم اليسرى لرافاييل التي عادل بها النتيجة من خلال إحرازه هدف رائع. وبعد مرور تسع دقائق اتجه روبن فان بيرسي إلى نقطة الجزاء لكي يسدد ركلة جزاء، كان الحكم احتسبها بعد أن عرقل جلين جونسون أنطونيو فالينسيا، وقد توقع الجميع أن يحرزها فان بيرسي وهو ما حدث بالفعل.

انطلقت الأفراح في الجانب الآخر من المدرجات. بالنسبة لي لم يكن يهم أن يونايتيد لم يقدم العرض المطلوب حيث أن كان ما يهم هو الفوز بالمباراة.

المزيدتصدي شمايكل في الآنفيلد | سيجار

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button