موضوعات متميزة

27/08/2013 08:01, تقرير مارك فروجات

معرض الصور: القوة الضاربة تخطئ المرمى

كان هناك المزيد من الأشياء التي كان يمكن للمصورين أن يوجهوا عدسات كاميراتهم نحوها في مباراة الاثنين التي انتهت بالتعادل السلبي بين يونايتيد وتشيلسي والتي كانت أول مباراة يقود فيها مويس يونايتيد في بطولة الدوري على ملعب أولد ترافورد.

قُوبل المدير الفني بتصفيق حار من الجماهير لدى خروجه من النفق إلى داخل الملعب قبل أن يتوجه للترحيب بخصمه في المباراة جوزيه مورينيو - الذي عاد من جديد لتولي القيادة الفنية للبلوز خلال الصيف.

وفي ظل وجود بعض التكهنات، شارك وين روني من بداية المباراة ولم يخيب ظن عشاق يونايتيد، حيث نجح في تقديم عرض رائع غلب عليه القوة في الأداء وهو ما كان من نتيجته أن أشاد به المدير الفني بعد نهاية المباراة.

على الرغم من أن يونايتيد كان الطرف الأفضل في المباراة، فقد كانت الفرص نادرة للغاية في المباراة وقد أثبت ذلك قوة الصراع على اللقب هذا الموسم.  وقد كان واضحًا، أن خطي الدفاع في كلا الفريقين تميزا بالقوة وقد خطف كل من نيمانيا فيديتش وجون تيري أنظار الجميع.

لحسن الحظ، تواجد مصورا النادي الرسميان جون ومات بيترز في قلب الحدث لكي يقوما بنقل كل مجريات الأحداث ولكي يعيدا سرد أحداث القصة من جديد، ولقد قمنا بتجميع مجموعة من أفضل ما قاموا بتصويره في المعرض الخاص بنا.

المزيد: المباراة: تعثر الأبطال


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button