موضوعات متميزة

الدوري الممتاز:تشيلسي 3 يونايتيد 3
الدوري الممتاز: يونايتيد 2 ليفربول 1
الدوري الأوروبي: أياكس 0 يونايتيد 2
الدوري الأوروبي: يونايتيد 1 أياكس 2
الدوري الممتاز: نوريتش 1 يونايتيد 2

انقر على الصورة لإطلاق معرض الصور

28/05/2012 14:49, تقرير جيما تومسون
صفحة 1 من 2 التالي 

استعراض 2011/12 فبراير

مانشيستر يونايتيد يبدأ الشهر وينهيه بدراما اللحظات الأخير التي لا يقدمها سواه.

استهل الفريق الشهر برحلته إلى لندن لمواجهة تشيلسي، وهو فريق لم يتمكن يونايتيد من هزيمته على ملعبه لعقد تقريبًا. وعلى الرغم من أنه قد بدا أن الهزيمة قادمة لا محالة بعد تقدم البلوز 3-0 بعد 51 دقيقة على المباراة، إلا أن يونايتيد ينجح في العودة بثلاثة أهداف متتالية خلال أقل من نصف ساعة ويخرج بنقطة غالية.

وعلى الرغم من ثنائية وين روني وهدف خافيير هيرنانديز المهمين، إلا أن الإشادة الكبيرة قد نالها ديفيد دي خيا بفضل الإنقاذين الرائعين في الوقت بدل الضائع والذي حافظ بهما على عودة يونايتيد في المباراة وحافظ على فارق النقطتين خلف سيتي متصدر الدوري.

ثم جاءت بعد ذلك مباراتي الدوري الأوروبي عندما استأنف الفريق نشاطه أوروبيًا في منتصف الشهر. حيث إن الفوز 2-0 على أياكس في هولندا قد وضع الفريق في مركز رائع في تلك المواجهة، إلا أن يونايتيد قد صعد إلى دور 16 بفضل الهدف المتأخر على أولد ترافورد الذي أخرج البطل الهولندي من المسابقة، والذي فاز 2-1 في إنجلترا، ولكنه هزم 3-2 في مجموع اللقاءين.

وتأتي مباراة ليفربول على أولد ترافورد في الدوري في عودة إلى مشكلة إيفرا سواريز، والتي طفت إلى السطح مرة ثانية عندما رفض الأخير أن يسلم على الأول بعد أن مد يده له في بداية المباراة. ورغم ذلك، كان الفوز في المباراة من نصيب مدافع يونايتيد، وذلك عندما منح روني الفريق الفوز 2-1. في حين أن سواريز قد سجل هدف الفريق الزائر الوحيد.

وكانت المباراة الأخيرة في الدوري خلال شهر فبراير خارج ملعب الفريق أمام نورويتش. ومرة أخرى يتألق دي خيا، إلا أنه فشل في التصدي لكرة غرانت هولت الذي تمكن من معادلة هدف بول سكولز الذي افتتح به التسجيل في المباراة في الدقيقة السابعة.

وبدا أن الفريق قد خسر نقطتين في غاية الأهمية، إلى أن جاء رايان جيجز، في المباراة رقم 900

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button