موضوعات متميزة

هدف يونايتيد الأول أمام سيتي في يناير والذي يمكن أن يقدم دليلاً على النجاح المنتظر:

جيجز يستلم الكرة ويمررها إلى روني في مساحة، الذي انطلق خلف دي يونج.

روني يتقدم في اتجاه المرمى وسط هجوم يونايتيد بأربعة لاعبين أمام خمسة من سيتي، في حين يتقدم فالينسيا بسرعة كبيرة.

يضطر ليسكوت أن يتقدم لمواجهة روني الذي مرر الكرة على الطرف إلى فالينسيا.

كولاروف يحاول تضيق المساحة على فالينسيا.

فالينسيا يلعب كرة عرضية من أول لمسة على الكرة، وهو الأمر الذي أخرج كولاروف من اللعب.

يفشل كومباني، ليسكوت وريتشاردز في التمركز الجيد لمقابلة الكرة بضربة رأس.

يقفز دي يونج في الهواء لكي يقابل روني الكرة بضربة رأس في العارضة وتدخل الكرة المرمى.

27/04/2012 07:48, تقرير جيمس تاك
صفحة 1 من 3 التالي 

المرتدات سلاح يونايتيد

ومن المحتمل أن يستحوذ مانشيستر سيتي على الكرة لفترات طويلة في لقاء الاثنين المقبل. فهم يلعبون على ملعبهم، وعادة ما يلجئون إلى الصبر والاحتفاظ بالكرة لفترات طويلة.

ولقد استوعب يونايتيد درس اللعب بأسلوب مفتوح بصورة كبيرة أمامهم في مباراة الدوري على ملعب الفريق، ولذا من المحتمل أن يلجأ الفريق إلى سلاح الهجمات المرتدة والتي رجحت كفة الفريق في كأس الاتحاد الإنجليزي في يناير الماضي.

ولقد دخل يونايتيد هذه المباراة بأربعة لاعبين في خط المنتصف مع تأخر وين روني لكي يكمل خماسي الوسط. كما أنهم لجئوا إلى الدفاع من منتصف ملعبهم، وهو ما أجبر سيتي على التقدم إلى منتصف ملعب يونايتيد، وهو

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button