موضوعات متميزة

9 مارس  1966 إياب ربع نهائي كأس أوروبا

بنفيكا 1 يونايتيد 5 (بيست 2، تشارلتون، كونيلي، كريراند)

وصف جورج بيست هدفه الثاني في ذكرياته، Blessed،

كالتالي: "وضعت كتفي أمام المدافع - وكنت أدرك أنني من خلال هذه النقطة سوف أسجل في المرمى، وجاء المدافع الثاني في اتجاهي، ولكني نجحت في المرور منه، ورفعت رأسي إلى أعلى لكي أشاهد حارس المرمى يتقدم في اتجاهي، ونظرت إلى عينيه المرتابتين، وبدلاً من أن أنتظره لكي أتحرك، تقدمت في الكرة للمرور منه قبل أن يفكر في القيام بأي شيء،فقد كان واحدًا من أفضل أهدافي على الإطلاق."

09/03/2011 16:59, تقرير آدام بوستوك
صفحة 1 من 2 التالي 

أفضل مباراة في تاريخ جورج بيست

ربما يكون أفضل أداء للنجم جورج بيست طوال مسيرته الكروية قد تحقق في 9 مارس 1966، وذلك عندما أصبح يونايتيد أول ناد أجنبي يهزم بنفيكا في لشبونة.

وكان العملاق البرتغالي قد فاز بكأس أوروبا مرتين، ووصل إلى دور الأربعة في الأعوام الخمسة السابقة، ولكن كل هذه السمعة قد أثارت النجم بيست ودفعته نحو التألق، فخلال 12 دقيقة فقط، وضع يونايتيد في المقدمة بنتيجة 2-0، و5-2 في مجموع اللقاءين، وذلك عن طريق ضربة رأس وهدف من مجهودي فردي رائع، ومع نهاية الشوط الأول، تقدم يونايتيد مرة أخرى في النتيجة عن طريق جون كونيلي.

وقد استعاد بيست فيما بعد ذكريات هذه المباراة في مذكراته الشخصية Blessed حيث قال: "ربما كان هذا بسبب

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button