موضوعات متميزة

ماذا قالت الصحف

"لقد قام بيكهام برد رائع على كل من انتقدوه بعد كأس العالم 98 بهدف رائع في الوقت بدل الضائع أنقذ الشياطين الحمر من فخ الهزيمة في المباراة الأولى، وقد تمكن من التعافي بسرعة كبيرة من كابوس التسبب في خروج إنجلترا من كأس العالم وسط الأجواء الصاخبة من الجماهير المنافسة، ولو أن بيكهام في حاجة إلى بعض الوقت لكي يقول لمنتقديه بأنه لا يزال يمتلك الكثير من القدرات الرائعة، فإن الدقائق الأربعة التي احتسبها الحكم كوقت بدل ضائع أمام ليستر كانوا كافيين لكي يثبت هذا الأمر ولكي يقود فريقه إلى عودة حميدة في افتتاح الدوري الإنجليزي الممتاز على أولد ترافورد."

ستيف باتس، صحيفة البيبول

الروابط المصاحبة

15/01/2010 09:00, تقرير ستيف بارترام
صفحة 1 من 3 التالي 

أولد ترافورد 100 رقم 65: عودة بيكهام

بينما تتوالى عاصفة كأس العالم 98 في فرنسا حول دافيد بيكهام، فإن أول ظهور لجناح يونايتيد على أولد ترافورد كان لا ينسى...

قبل الحدث: في كأس العالم بفرنسا، فإن دافيد بيكهام قد اشترك في كرة عادية مع  اللاعب الأرجنتيني دييغو سيميوني قد نتج عنه طرد غير مستحق في الجولة الثانية من كأس العالم 1998 بين إنجلترا والأرجنتين، ويخرج المنتخب الإنجليزي بضربات الجزاء الترجيحية، ويواجه بيكهام عاصفة قوية من الانتقادات، حيث وجهت له سهام النقد بأنه هو المتسبب في خروج المنتخب من هذا الكأس، وتتسع دائرة الانتقادات في البلاد بأثرها،  حيث إن الجماهير قد حملت اللافتات والشارات في جميع المباريات للهجوم على نجم الشياطين الحمر، ولم يجد صاحب القميص رقم سبعة الدفء والترحيب سوى بين جماهيره في أولد ترافورد عندما قابل

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button