موضوعات متميزة

27/02/2010 13:46,
صفحة 1 من 2 التالي 

أولد ترافورد 100 رقم 92: الوظيفة الإيطالية

قبل الحدث : أثار الفوز الساحق ليونايتيد على روما في دوري أبطال أوروبا دهشة الكثير من المتابعين في أوروبا، إلا أن هذا العرض الرائع قد اصطدم بفريق ميلان في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا. وقد وضعت تلك المباراة اثنين من الفائزين بجائزة أفضل لاعب في العالم – كريستيانو رونالدو وكاكا – في مواجهة وجهًا لوجه، وسوف يلعب الفائز منهما في هذا الدور مع الفائز من تشيلسي وليفربول في المباراة النهائية.

المناسبة: مثلما فعل الشياطين الحمر أمام روما، فقد دخل يونايتيد المباراة بقوة، حيث تمكن من التقدم بعد خمس دقائق من بداية المباراة عن طريق رأسية روني في الحارس ديدا. إلا أن خبرة دفاع ميلان لم تسمح بتكرار الفوز الكبير الذي تحقق أمام روما في الدور السابق، بل وتمكن الفريق من الاستحواذ على اللعب عن طريق مهارة كلارنس سيدورف وجينارو غاتوزو. في حين أن كاكا تمكن من المرور من فيرديناند وفيديتش ونيفيل وأطلق تصويبة من أمام جابرييل هاينز وفي مرمى إيدوين فان دير سار. ويعود ميلان ويضرب مرة ثانية عن طريق النجم البرازيلي الذي تمكن من المرور من مدافعي يونايتيد ويتقدم للفريق الضيف في اللقاء. ويسود صمت كبير على ملعب أولد ترافورد بعد تلك النتيجة وخلال الشوط الثاني من اللقاء. ومع ذلك، فإن الميلان يتعرض لضربة موجعة في المباراة عندما أصيب كل من مالديني وغاتوزو، وهو ما مكن يونايتيد من الضغط على الفريق الإيطالي. ومن تمريرة رائعة لبول سكولز إلى روني الذي صوب كرة قوية في مرمى ديدا محرزًا هدف التعادل. وفي أول دقيقة من الوقت بدل الضائع يتمكن المهاجم الإنجليزي من ضرب الدفاع مع رايان جيجز الذي استقبل التمريرة وأطلق تصويبة قوية من على بعد 25 ياردة في المرمى القريب لديدا لكي يضع يونايتيد في المقدمة قبل الذهاب إلى سان سيرو بعد أيام قليلة.

بعد الحدث: بعد أن انتهت مباراة الذهاب بتلك النتيجة الكبيرة، فقد ذهب يونايتيد بثقة كبيرة، وقد قال روني قبل المباراة: "لقد كنا نأمل في تحقيق الفوز في المباراة، وهو ما تحقق بالفعل،

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button