موضوعات متميزة

25/02/2010 00:28,
صفحة 1 من 2 التالي 

أولد ترافورد 100 رقم 80: المواجهة الصعبة

قبل المباراة : استضاف أولد ترافورد فريق توتنهام في الجولة الخامسة من كأس الاتحاد الإنجليزي في موسم 2003/04، وكان السبيرز قد أحرز ثلاثة أهداف في الشوط الأول في جولتهم الرابعة التي شهدت إعادة اللقاء أمام مانشيستر سيتي. وعلى الرغم من طرد جوي بارتون من فريق البلوز في نهاية الشوط الأول، إلا أنه قد قدم أداءً رائعًا ليتمكن من إحراز الفوز بالمباراة في الوقت بدل الضائع. تمكن فريق كيفين كيجان من إلحاق الهزيمة بالشياطين الحمر الذين يحتلون المركز الثاني برصيد 34 في الدوري الإنجليزي الممتاز، ومع ذلك فعندما عادوا إلى أولد ترافورد لمواجهة يونايتيد يوم 14 فبراير 2004، وعلى ما يمثله هذا التاريخ في إنجلترا من مناسبة سعيدة، إلا أن حدة المنافسة الشرسة قد بلغت ذروتها مع انطلاق صافرة البداية.

المباراة:قبل نهاية الشوط الأول، تمكن بول سكولز من إحراز الهدف الأول ليونايتيد في اللقاء بطريقة رائعة ومثيرة. وبعد خمس دقائق، بدأت الضغوط تزداد. حيث قام حكم اللقاء جيف وينتر بإعطاء جاري نيفيل بطاقتين – واحدة حمراء بسبب عرقلته ستيف ماك مانمان وبطاقة صفراء بسبب تسلله إلى منطقة الجزاء والتشاجر مع أحد اللاعبين - لتتصاعد حدة التوتر في اللقاء. وبعد استراحة الشوط الأول، فقد قام سيتي الذي لم يذق طعم الفوز خلال 14 مباراة في الدوري، بفرض مزيد من الضغط، وقد لأداء تيم هوارد الفضل في الحفاظ على شباك فريقه من استقبال المزيد من الأهداف. وقد قام جوي بارتون بعدة محاولات لإنقاذ شباك الفريق من هجمات خطرة، إلى أن تمكن روود فان نيستلروي من إحراز الهدف الثاني في اللقاء بعد ذلك بفترة وجيزة. وسرعان ما وصل عدد الأهداف إلى ثلاثة من خلال قيام كريستيانو رونالدو بإحراز الهدف الثالث من خلال تسديدة رائعة، مع ارتفاع هتافات الجماهير في الملعب مرددين ’نلعب بعشرة لاعبين فقط‘. وقد كان للأهداف التي أحرزها مايكل تارانت، وفان نيستلروي، وروبي فاولر الفضل في تأكيد الفوز بعد عدة دقائق، لاسيما وان سيتي قد أضاع ثلاث فرص، ولكن الشياطين الحمر كانوا عازمين على إحراز الفوز برصيد رائع من الأهداف.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button