موضوعات متميزة

24/02/2010 23:33,
صفحة 1 من 2 التالي 

أولد ترافورد 100 رقم 79: البطل الدائم

قبل الحدث : في صيف 2003، فقد قام السير أليكس ببيع كل من دافيد بيكهام وخوان سيباستيان فيرون نظير 30 مليون إسترليني. ثم قام النادي بعد ذلك مباشرة بدفع ما يزيد عن 12 مليون إسترليني بقليل إلى نادي سبورتينج لشبونة لشراء جناح الفريق كريستيانو رونالدو البالغ من العمر 18 عامًا. وكان النجم البرتغالي الموهوب قد لفت أنظار يونايتيد في مباراة سبورتينج التي فاز فيها الجانب البرتغالي خلال فترة الإعداد على يونايتيد، وذلك قبل أربعة أيام فقد من بداية الدوري الإنجليزي الممتاز.

المناسبة: كانت المباراة الافتتاحية في الموسم أما فريق بولتون بقيادة المدير الفني سام الاردايس على أولد ترافورد. وقد تقدم رايان جيجز لأصحاب الأرض في الشوط الأول من خلال ضربة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء، وعلى الرغم من تلك البداية الرائعة، فلم يكن فوز يونايتيد سهلاً في الأسبوع الأول. ويدخل رونالدو إلى الميدان بعد حوالي ساعة كاملة على حساب نيكي بات. وخلال ثوان معدودة فقد تمكن النجم الجديد من المرور من نيكي هانت في لمسة جمالية رائعة. وفي اللمسة الثانية له في اللقاء، فقد تمكن من مراوغة كيفين نولان داخل منطقة الجزاء ليتعرض للعرقلة ويربح ضربة جزاء يفشل في تسجيلها الهولندي رود فان نيستلروي حيث تمكن الحارس يوسي ييسكيلاينين. وبعد دقيقتين فقط، يقوم رونالدو بتمريرة حريرية تمهد الهدف الثاني لجيجز، ثم يضيف كل من بول سكولز ونيستلروي الهدفين الثالث والرابع، وعلى الرغم من هذا الفوز الساحق في بداية الموسم، إلا أن جميع الأنظار قد اتجهت نحو الوافد الجديد المهاري صاحب القميص رقم 7. وبالفعل فقد كانت جميع الأحاديث بعد المباراة كانت تدور حوله هذا الفتى الجديد.

بعد الحدث: لقد قدم رونالدو مستويات رائعة خلال النصف ساعة الأولى له مع يونايتيد، حيث لم يسبق أن فعل هذا أي لاعب جديد في صفوف يونايتيد. وقد قال السير أليكس: "سوف تذهب الجماهير إلى بيوتها وقد شاهدت بطلاً جديدًا. فهو يبلغ من العمر 18 عامًا فقط، ومن ثم فإن علينا أن نحرص على توقيت الدفع به في المباريات، بيد أن بعض المستويات التي قدمها الليلة لا يمكن وصفها إلا بالرائعة. فقد كان نجمًا فوق العادة." وقد أسهبت جميع الصحف في الحديث عن هذا النجم الجديد في صفوف الشياطين الحمر،

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button