موضوعات متميزة

23/02/2010 14:35,
صفحة 1 من 2 التالي 

أولد ترافورد 100 رقم 70: الثلاثية، الجزء الأول

قبل الحدث : احتدم الصراع بين يونايتيد والآرسنال، حيث لم يتمكن أي منهما من حسم اللقب حتى تلك المرحلة المتأخرة. فلم يتبقى سوى مباراتين فقط، في حين أن فريق آرسين فينجر قد تلقى خسارة درامية 0-1 على يد ليدز يونايتيد. ولم يفصل فريق السير أليكس فيرجسون عن حصد لقب البطولة سوى الفوز على بلاكبيرن بعد أربع وعشرين ساعة من تلك المباراة. ومع ذلك، فقد أبقى التعادل السلبي مع فريق براين كيد على الصراع حتى الرمق الأخير. واستقبل يونايتيد صاحب القمة بفارق نقطة واحدة فريق توتنهام في اليوم الأخير من الموسم.

المناسبة : وضعت جماهير الفريق الضيف لافتة كبيرة تقول ‘دعوهم يفوزون‘ وذلك نظرًا لأنهم لا يرغبون في رؤية جارهم اللدود الآرسنال متوجًا على عرش الكرة الإنجليزية. ولم يلتفت لو فيرديناند مهاجم السبيرز إلى تلك الشعارات وتمكن من وضع الفريق الضيف في المقدمة بعدما تمكن من وضع الكرة من فوق بيتر شمايكل في المرمى. ويتألق ايان والكر حارس السبيرز في تلك المباراة، بل إن القائم يتعاطف معه في كرة ديوايت يورك. وتتاح الكثير من الفرص لأصحاب الأرض، إلا أن اللاعبين يفشلون في التسجيل منها، حتى جاء بيكهام وتمكن من مجهود فردي من إحراز هدف التعادل. وينتهي الشوط الأول بالتعادل 1-1، في حين أن الآرسنال كان متعادلاً هو الآخر 0-0 أمام أستون فيلا في هابيري. ويدخل أندي كول بدلاً من تيدي شيرنغهام، ويتألق النجم الأسمر البديل بمجرد نزوله إلى أرض الملعب، حيث استطاع أن يقتنص عرضية غاري نيفيل ويضعها في شباك والكر. ويحاول الشياطين الحمر أن يؤمنوا الفوز باللقب عن طريق الهدف الثالث، إلا أن صافرة غراهام بول حكم اللقاء تنهي المباراة بفوز الشياطين الحمر. وينطلق السير أليكس فرحًا إلى داخل الملعب لكي يهنئ اللاعبين قبل أن يرفع روي كين كأس البطولة التي ربما هي الأصعب على الإطلاق في تاريخ يونايتيد.

بعد الحدث : أمن الفريق أول لقب، ولا يزال هناك اثنين ينافس فيهما. ويدخل الفريق المباراة النهائية في كأس الاتحاد الإنجليزي أمام نيوكاسيل على إستاد ويمبلي، ويفوز

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button