موضوعات متميزة

07/10/2009 15:20, تقرير آدام بوستوك
صفحة 1 من 2 التالي 

اسأل بطل الكأس

نجم الشياطين الحمر السابق الذي أحرز أول لقب للسير أليكس فيرجسون خلال مسيرته التدريبية مع يونايتيد سوف يحل ضيفًا على المقابلات.

سوف نستضيف النجم لي مارتن الذي أحرز هدف الفوز بكأس الاتحاد الإنجليزي عام 1990 أمام فريق كريستال بالاس لكي يجيب على أسئلتكم حول مسيرته الكروية.

وكان ظهير يونايتيد المولود في مدينة هايد قد شارك لأول مرة مع الفريق في موسم 1988/89، وقد كان عمره آنذاك 20 عامًا، وكان من أوائل اللاعبين الشباب الذين يدخلون في تشكيلة السير أليكس فيرجسون، وذلك إلى جوار بعض اللاعبين مثل لي شارب وروسيل بيردزمور والحارس غاري والش ومارك روبينز، والذي يعمل حاليًا كمدير فني لفريق بارنسلي الذي سوف يتقابل معه يونايتيد في كأس كارلينج.

ويتحدث رفيق لي في الفريق الأول براين مكلير عن العصر الذهبي ليونايتيد (2001)، ويقول: "ربما كان لي مارتن هو الأفضل في الفريق، حيث كان في مقدوره أن يلعب في كلا الجنبين، وذلك إلى جانب قدراته البدنية العالية، كما كان سريعًا أيضًا، ولولا الإصابات، فبرما كان من أفضل المدافعين في تاريخ إنجلترا."

وعلى الرغم من أن مارتن قد انضم مرتين إلى منتخب إنجلترا تحت 21 عامًا في عام 1989، إلا إنه لم يستمر في مسيرته الدولية بعد أن داهمته إصابات الظهر والتي قد أنهت مسيرته مع يونايتيد في موسم 1990/91 - وهو الموسم الذي حقق فيه هدف الفوز في الكأس.

وقد شارك مارتن فيما يزيد عن 100 مباراة مع الشياطين الحمر قبل أن يضمه لو مكاري إلى فريق سيلتك في يناير 1994، ثم عاد مرة ثانية إلى إنجلترا وانضم إلى فريق بريستول روفرز قبل أن يعتزل اللعب في عام 1998.

وقد حافظ لي على ارتباطه بيونايتيد من خلال عمله كمحلل فني في تليفزيون مانشيستر يونايتيد.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button