موضوعات متميزة

23/10/2009 12:38, تقرير ستيف مورجان
صفحة 1 من 2 التالي 

منافسو الشياطين الحمر: الثمانينيات

انتشار الملابس الرياضية في الملاعب وخارجها انتشار الملابس الرياضية من القمصان والسترات في عصر شهد نهاية البراءة.

عقد من التنافس الثنائي
الدوري: لعب 20، فوز 8، تعادل 10، خسارة 2
كأس الاتحاد الإنجليزي: لعب 2، فوز 1، تعادل 1، خسارة 0
كأس رابطة الأندية الإنجليزية: لعب 1، فوز 0، تعادل 0، خسارة 2
الدرع الخيرية: لعب 1، فوز 1، وتعادل 0، وخسارة 0
المجموع الكلي: لعب 25، فوز 10، تعادل 11، خسارة 4

ويحدثنا مشجع يونايتيد - أيان هاف:

"إن ذاكرتي في تلك الفترة - على الرغم من الخزن الذي أصابنا بعد فوز آرثر ألبيستون في الآنفيلد في أكتوبر 1981 - تتعلق بمباراة الدوري على أولد ترافورد في أبريل 1980، والتي فاز فيها يونايتيد 2-1، وكانت هذه هي المرة الأولى التي أحسست فيها بمذاق هذا التنافس الكبير بين الفريقين، فلقد كانت جماهير ليفربول تتغنى بفريقها في تلك الفترة نظرًا لكم التعاقدات الكبيرة التي قام بها النادي."

"أما جماهير يونايتيد، فقد كانت تقف إلى جوار بعضها في الإستاد وتبدأ في الأغاني، فقد كانت هذه الفترة هي بداية ازدهار الوسائل التشجيعية بين الجماهير، وفي كل مرة يدخل فيها فريق ليفربول إلى أرض الملعب، فقد كانت الجماهير تطلق صافرات الاستهجان على اللاعبين، وفي آخر المباراة، فإن صوتك يذهب، ولا تجد قطرة ماء في فمك من كثر التشجيع والصياح في ذلك الوقت."

"فلقد كانت فترة الملابس "الكاجول"، حيث كنا نرى الشباب الصغير يرتدي الجينز والقمصان الأحذية الغالية الثمن، ولقد كنا نشعر في تلك الأيام أن فريق ليفربول قد وصل إلى مستوى كبير وبات من الفرق التي لابد أن نخشاها، ومن ثم، فقد كان الفوز عليهم في ذلك الوقت هو غاية كبيرة يتطلع إليها الجميع بين مشجعي أولد ترافورد."

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button