موضوعات متميزة

طرائف
08/10/2009 11:38,
صفحة 1 من 2 التالي 

100 عام على أولد ترافورد - تدخل بروس

عندما نجح بروس في إحراز الفوز المتأخر يونايتيد أمام شيفيلد وينزداي، 10 أبريل 1993

اشتهرت ستريتفورد إيند بالكثير من الأهداف المتأخرة خلال 99 عامًا مضت، إلا أن القليل منها كان يمتاز بالأهمية، أو أنه قد جاء في وقت متأخر جدًا، مثلما كان الحال مع ضربتي رأس بروس في مرمى شيفيلد وينزدي في أبريل 1993.

وقد ساهم الهدف الذي أحرزه قائد الفريق في الدقيقة 97منعمر المباراة في فوز الشياطين الحمر بنقاط المباراة، وإحراز لقب الدوري الإنجليزي بعد غياب طويل دام 26 عامًا.

وعلى الرغم من أن الاحتفالات بفوز الفريق لم تبدأ إلا من مباراة بلاكبيرن بعد هذه المباراة بشهر واحد، بيد أن بروس هو من أرسل بطاقات الدعوى لتلك الاحتفالات.

ولم يكن يغيب عن ذهن الجميع الإحباط الذي حدث في نهاية موسم 1992، كما أن الفوز في مباراة واحدة من خمس مباريات سابقة قد جعل الجميع يتخوف من تكرار هذا السيناريو مرة ثانية.

وعلى الرغم من هذا، فعندما وضع جون شيردان الفريق الضيف في المقدمة بعد الدقيقة 65، فقد بدأت المخاوف تتسلل إلى قلوب مشجعي أولد ترافورد،

واستمر الحال كما هو، إلى أن تدخل بروس، حيث تمكن بضربتي رأس في الدقيقة 86 و97من وضع يونايتيد في المقدمة. وتنطلق الأفراح في جميع أرجاء الملعب، ولم يتمالك براين كيد مساعد المدير الفني نفسه،

ويستعيد ذكرياته عن تلك المباراة، ويقول: "لم يتمالك أحد نفسه، حتى المدير الفني."

وتحتل تلك اللحظة بين براين كيد وصاحب الهدف بروس مكانة متميزة في أولد ترافورد، ويقول بروس:

"كلما أتحدث مع أي شخص فإنه يقول ليشيفيلد وينزدي، 10 أبريل 1993، أشكرك على هذين الهدفين."

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button