موضوعات متميزة

18/11/2009 13:14, تقرير ستيف بارترام

أولد ترافورد 100 رقم 7: أحداث المواجهة العصيبة

لقد كان خوض المباراة في موسم عام 1927/287 أمرًا عصيبًا، وذلك نظرًا لأن فارق هدف واحد يفصل الشياطين الحمر عن الهبوط إلى قاع جدول الدوري...

الخلفية التاريخية:
بعد تقديم عمل متواني خلال الموسم، كان يونايتيد في حاجة ماسة إلى الفوز بثلاث مباريات النهائي خلال الموسم، ولذا فلقد أعطى الفوز العصيب على ساندرلاند والآرسنال بصيص أمل في إحراز الفوز بمباراة النهائي، حين استضاف الشياطين الحمر عدوهم اللدود ليفربول في اليوم النهائي من الموسم، حيث كان الشياطين الحمر بحاجة إلى إحراز الفوز بأي طريقة.

الحدث: قام جوي سبنس بأخذ الزمام في بدء الهجمات، ليتمكن بالأخير من إحراز هاتريك في اللقاء وليصل إجمالي عدد الأهداف التي أحرزها طوال الموسم إلى 24 هدفًا، ثم أعقبه في الهجمات بيل راولينجز (2) وجيمي هانسون ليتأكد بذلك إحرز يونايتيد الفوز على ليفربول وبذلك يضمن الشياطين الحمر عدم الهبوط إلى أسفل ترتيب الدوري.

النتيجة: أنهى توتنهام موسمه بإحراز 38 نقطة، وقد لحق به كل من يونايتيد وبيرنلي. كما هبط ميدلبزرة بسبب هزيمته 0-3 أمام ساندرلاند ليفتح بذلك الطريق أمام الشياطين للصعود دون منافس. تجدر الإشارة إلى يونايتيد قد تعرض للهبوط بعد ذلك حيث احتل أخر ترتيب في الدوري لموسم عام 1930/31 بل واستمر كذلك لعدة سنوات يحاول الخروج من هذا المأزق.


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button