موضوعات متميزة

22/05/2009 10:54, تقرير جيما تومسون

الثلاثية: دوري أبطال أوروبا

صاحب هدف الفوز أولي جونار سولسكيار يعكس مشاعره حول الليلة التاريخية في برشلونة...

تقدم بايرن ميونيخ لفترة طويلة في اللقاء، ولكن كان لدينا شعور قوي خلال آخر ستة أشهر في الموسم بأننا لو حافظنا على رباطة جأشنا طوال اللقاء، فسوف نحصل على الفوز في أي لقاء.

وهذا هو ما كان في تلك الليلة، وقد تمكن تيدي من إحرز هدف التعادل في الدقائق الأخيرة، وكنا نعرف عين المعرفة أننا يمكن أن نحصل على هدف آخر، وبعد ضربة البداية من جانب البايرن بعد هدف تيدي، فقد قمت بالجري ناحية اليسار، ولعب لي دينس أيرون تمريرة رائعة.

وحيث إنني لا زلت أحتفظ بنشاطي كاملاً، فقد تلقيت الكرة، واستدرت لمواجهة المدافع الغاني كافور، وحاولت أن أمر منه، ولكنه ركل الكرة لتخرج إلى ضربة ركنية، ولكنني كنت سعيد لحصولي على تلك الضربة، ومع أنني لم أكن أدري ما الذي يمكن أن يحدث بعد ذلك، ولكن جل تركيزي كان منصبًا على الحصول على أي هجمة، ولقد لعبت غريزتي التهديفية دورًا مهمًا في ذلك، حيث إنني أعشق ألعاب الهواء.

وتولى كافور مراقبتي في منطقة الجزاء، وقام بإمساكي من القميص، ولكنه نسى أن يفعل هذا عندما لعبت الضربة الركنية، فلقد كان مشغولاً بمراقبة تيدي، ومن ثم، فقد حصلت على فرصة لكي أتحرر من أي رقابة، وأن أحصل على الكرة التي تهيأت

صفحة 1 من 2 التالي 

الجزء الثالث: دوري أبطال أوروبا

26 مايو 1999، نو كامب

مانشيستر يونايتيد 2
شيرنغهام، الدقيقة 90+1، وسولسكيار 90+3

بايرن ميونيخ 1
باسلر الدقيقة 6

يونايتيد: شمايكل (القائد) وجاري نيفيل وجونسن وستام وإروين وجيجز وبيكهام وبات وبلومكفيست (شيرنغهام 67) وكول (سولسكيار 81) ويورك.
الاحتياطي الذي لم يشترك: فان دير جوا وماي ونيفيل وبراون وجرينينج.

"لقد قمنا بإنجاز شيء حقيقي يمكن أن يؤثر على حياة الناس."
جاري نيفيل

"إن تاريخ تلك البطولة الرائعة سوف يذكر واحدة من أهم المباريات المثيرة التي شهدت فوز يونايتيد 2-1، ويمكن أن يقال: لقد جاء الفوز في ظروف غير عادية - وهذه هي سمة يونايتيد."
جاميس لوتون، صحيفة ديلي اكسبريس

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button