موضوعات متميزة

15/12/2009 11:39, تقرير ستيف بارترام

أولد ترافورد 100 رقم 35: وداع بوبي

بعد أن قام بوبي تشارلتون بإحراز سجل مميز من عدد الأهداف والمشاركات، فقد حان الوقت لترجل النجم- من على جواد المجد في أولد ترافورد في 23 أبريل 1973...

قبل المباراة: مع اقتراب موسم 1972/73 من نهايته، فإن بوبي تشارلتون قد قرر أن الأيام المتبقية له في مسيرته الكروية قد أصبحت معدودة. ويقول "لقد كنت مشوشًا إلى حد ما، وخائف أيضًا مما ينتظرني بعد هذا القرار، ولكنني كنت أعرف أيضًا، مثل أي لاعب سبقني في ذلك، أن لدي مهمة يتعين علي القيام بها لتقديم أفضل ما عندي سواء داخل أو خارج الملعب. وإذا شعرت بأن هنالك شيئًا هامًا قد بدأ يؤثر على أدائي في المباريات، فليس لدي أي خيار أخر سوى الرحيل."

المباراة: كان يونايتيد يقترب من خوض مباريات صعبة في الموسم، وقد كان شيفيلد يونايتيد هو الخصم المنافس في مباراة النهائي التي لعبت على الأرض في هذا الموسم. وقد أوردت الأخبار أن تشارلتون سوف يعتزل، وقد حضر 57.280 مشجعًا إلى أولد ترافورد لتوديع النجم. وعلى الرغم من أن المباراة قد انتهت بفوز الشياطين الحمر 2-1، إلا أنه ومع انطلاق صافرة النهاية فقد علت صيحات وهتافات الجماهير للنجم الذي أصبح أحد أساطير يونايتيد الحية، وقد وصف تشارلتون نفسه ما حدث بأنه ’مؤثر بشكل غير عادي.‘

بعد المباراة: بعد أن حصل تشارلتون على حفل وداع كبير من جميع أركان ستامفورد بريدج في أخر مباراة ليونايتيد أمام تشيلسي، فقد بدأ يتوجه إلى التدريب. حيث أصبح مديرًا فنيًا، ثم لاعبًا ومدربًا في بريستون نورث إند لموسمين متتاليين، إلا أنه عاد إلى أولد ترافورد كعضو في مجلس إدارة النادي في 1984، وفي عام 1994 أصبح السير بوبي سفيرًا ليونايتيد، فضلاً عن أنه قد حقق أكبر عددًا من الأهداف كما أنه صاحب أعلى عدد من المشاركات بعد رايان جيجز.


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button