موضوعات متميزة

25/12/2009 12:06, تقرير ستيف بارترام
صفحة 1 من 2 التالي 

أولد ترافورد 100 رقم 45: المدير الفني يتسلم الدفة

أليكس فيرجسون يبدأ عصر جديد في أولد ترافورد عندما قاد الشياطين الحمر في أول مباراة له على أولد ترافورد في 22 نوفمبر 1986، وذلك عندما تقابل يونايتيد مع كيو بي آر...

قبل المباراة: على الرغم من أن يونايتيد قد حصل على نقطة واحدة من أول مباراتين للسير أليكس مع الفريق، في أكسفورد ونورويتش، فإن أول مباراة للمدير الفني الجديد على أولد ترافورد  كانت تبشر بالكثير، وقد كتب: "إن إدارة ناد بحجم مانشيستر يونايتيد تحد كبير، إلا أنه في النهاية، فإن أي ناد هو مثل غيره من أندية كرة القدم، ومن ثم، فإن علي أن أحاول أن أطبق الطريقة التي أرى أنها تناسب أولد ترافورد، ولم أفكر كثيرًا في تاريخ هذا النادي الكبير، ولا أعني بهذا أنني لا أحترم الإنجازات الكبيرة التي حققها يونايتيد على مدار تلك السنين الطويلة، ولكنني كنت أتطلع إلى المستقبل."

المباراة: كان الفريق الضيف قد دخل اللقاء بمعنويات جيدة بعد أن حقق فوز صعب  على فريق جيم سميث، لم يتمكن الشياطين الحمر من تسجيل أي هدف في أول مباراتين لهم مع المدير الفني الجديد، إلا أن هذا قد تحطم مع تصويبة الدنماركي الدولي جون سيفيبايك التي أطلقها من على بعد 20 ياردة لتعانق شباك أولد ترافورد في الدقيقة 33، وعلى الرغم من استمرار الدقائق العصيبة التي مرت على الفريق في مباريات تلك الفترة مع تغيير السير أليكس بدلاً من رون أتكينسون، فقد أحرز فوزًا هامًا ليونايتيد.

بعد المباراة: بالنسبة للنجم سيفيبايك فقد كانت هذه هي أفضل لحظاته مع يونايتيد، وعلى الرغم من أنه قد تم بيع اللاعب الدنماركي في الصيف التالي إلى فريق سانت إيتيان، إلا إنه لا يزال يحتفظ بمكانه في تاريخ يونايتيد، ويستعيد ذكريات تلك اللحظات: "لقد كان المدير الفني سعيدًا جدًأ، ودائمًا ما يكون من الممتع أن تذكر في كتب التاريخ بأن تحرز الهدف الأول للمدير الجديد - وهو هدف الفوز في المباراة - فإن هذا لشيء عظيم." وقد أنهى يونايتيد هذا الموسم في المركز الحادي عشر، وطوال 23 عامًا، فإن المدير الفني لا

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button