لقاءات حصرية

13/03/2014 20:41, تقرير بين هيبس
صفحة 1 من 2 التالي 

آراء الأساطير: ماكلير

لاعب يونايتد السابق براين ماكلير السابق تعايش مع أجواء المنافسة التي جمعت بين يونايتد وليفربول على كل المستويات في النادي غير أنه يقول إن المنافسة القوية على صعيد الفريق الأول من بين الأشياء التي مازال يستمتع بها...

ما الذي تعنيه مباراة يونايتد ضد ليفربول بالنسبة لك؟
المنافسة الوحيدة الحقيقية كانت على صعيد الفريق الأول. أما على باقي المستويات العمرية، بما في ذلك فريق الاحتياط وفريق الشباب تحت 21 سنة، صحيح أنه كان هناك منافسة غير أنها كانت تكتسب طابعًا وديًا طوال الفترة التي شاركت فيها. وتجمعنا علاقة طيبة مع ليفربول على المستوى الأكاديمي، وذلك على الرغم من أنه قد طرأ تغيير طفيف على طريقة عملها خلال السنوات الأخيرة. أما على مستوى الفريق الأول، فإن المنافسة تكون شرسة. وعندما تولى السير أليكس المسؤولية الفنية في يونايتد، كان دائمًا يعتبر مباراة ليفربول الأكبر بالنسبة لنا. وأتذكر أنه كان يقول لنا إنه لو أنهينا الموسم متفوقين على ليفربول فإنه كان يساوي هذا الإنجاز بالفوز ببطولة الدوري. ومن المؤكد أن هذا الكلام يعني الكثير. وأكثر ما يميز هذه المباراة هو الاهتمام الجماهيري – حيث يكون هناك قدر كبير من العزيمة والإصرار على تحقيق الفوز. وعادة ما تكون لديك رغبة في الفوز بجميع المباريات غير أن هذه المباراة على وجه الخصوص تعني الكثير بالنسبة للمشجعين.

ما هي أبرز الذكريات التي تحتفظ بها منذ أن كنت تشارك في هذه المباريات؟
هناك العديد من الذكريات الرائعة لي من هذه المباريات، كما أن هناك ذكريات أخرى محبطة أتذكر أننا أهدرنا فرصة تحقيق الفوز بعد أن كنا متقدمين 3-0 بعد نهاية الشوط الأول في الآنفيلد عام 1994 وقد انتابت المدير الفني حالة من الجنون بعد المباراة نتيجة لخروجنا متعادلين 3-3. وقد سنحت فرصة ثمينة لي في نهاية المباراة والتي كان من الممكن أن تهدي لنا الفوز بنتيجة 4-3 كذلك. كما أنني تمكنت من إحراز هدف في مرمى ليفربول من على حافة منطقة الجزاء من كرة ساقطة غير أنه تم إلغاؤه، وفي بعض الأحيان يكون هناك أشياء تتذكرها. غير أن هذه

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button