أخبار النادي

السير بوبي تشارلتون يقدم التحية إلى صديقه نيلسون مانديلا في يوليو 2006، خلال جولة الفريق في جنوب أفريقيا.

انقر للحصول على المزيد من الصور مع مانديلا من 2006 و 1993.

06/12/2013 13:35, تقرير آدام بوستوك

يونايتيد يتذكر مانديلا

أعرب السير بوبي عن خالص حزنه وتعازيه بعد رحيل نيلسون مانديلا رئيس جنوب أفريقيا.

كان أسطورة يونايتيد قد التقى مع مانديلا عدة مرات منها في يوليو 2006 عندما كان مع السير أليكس فيرجسون ولاعبي الفريق الأول خلال جولة الفريق في جوب أفريقيا استعدادًا للموسم الجديد آنذاك. قدم يونايتيد قميصًا إلى رجل الدولة المعروف عالميًا في ذكرى مولده، وذلك في مؤسسة نيلسون مانديلا في جوهانسبيرج. 

كان مانديلا قد بلغ 95 عامًا عند رحيله يوم الخميس. تحدث إلينا السير بوبي قائلاً: "لقد شعرت بحزن عميق عندما علمت بخبر رحيل نيلسون مانديلا. تعاطفي ودعواتي لأسرة مانديلا وشعب جنوب أفريقيا وفي حين أننا جميعًا ننعي وفاته فيتعين علينا أن نحتفل بحياته، ويا لها من حياة عظيمة!

"لقد عمل السيد مانيدلا بجد كبير طوال حياته من أجل المساواة العرقية وسوف تظل تركته حية بيننا وحتى بعد وفاتنا. أشعر بنعمة كبيرة لأنني عاصرت هذا الرجل كما أشعر بالفخر لأنني قابلته في عدد من المناسبات. رحم الله صديقي مانديلا"

عندما لعب يونايتيد في جنوب أفريقيا آخر مرة في يوليو 2012، حضر السير أليكس في التليفزيون المحلي للاحتفال بعيد ميلاد مانديلا رقم 94. وقد قال حينها: "أكثر ما أذهلني في شخص مانديلا –الذي قابلته مرتين أو ثلاث مرات – هو أنه ليس لديه شعور بالمرارة أو الأسى. بعد كل ما تحمله من معاناة، لا يوجد لديه شعور بالمرارة أو الأسى. تحتاج إلى أن تكون شخصًا مميزًا لعمل ذلك، أن تضع هذا كله جانبًا، لخوض الحياة والتأثير في بلدك بهذا القدر الهائل. إنه مثل أعلى للعالم بأسره."

المزيد:نيفيل: يونايتيد لن ينهار


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button