أخبار النادي

18/04/2009 04:44, تقرير ستيف بارترام
صفحة 1 من 2 التالي 

فيدريكو ماكيدا: القصة حتى الآن...

تتجه أعين اللاعب الإيطالي الشاب فيدريكو ماكيدا "كيكو" هذا الأسبوع إلى دفتر اليومية وسط توقعاته بالمشاركة كلاعب احتياطي في التشكيلة الأساسية تحت قيادة المدرب النرويجي أولي جونار سولسكاير والتي ستواجه فريق إيفرتون في "موس لان". وبعد أن ظهر بمستوى متميز في أولى مشاركاته أمام فريق أستون فيلا، والفوز الذي تلاها على فريق ساندرلاند، يطمح ماكيدا صاحب السبع عشر ربيعًا في حجز مكانه بتشكيلة الفريق التي ستواجه فريق "التوفيز" في ملعب ويمبلي بنهاية هذا الأسبوع، لا مجرد حجز مكان في الصف الثاني للفريق.

ومنذ توقيعه للعب في صفوف الفريق، قادمًا من فريق لاتسيو الإيطالي وعمره 16 عامًا، ظهر هذا المهاجم صاحب الموهبة الفذة بمستوى متميز وصل إلى قمة التألق، كما يظهر من خلال التسلسل الزمني لمشاركاته.

في سبتمبر 2007 – انضم اللاعب للتدريب في صفوف فريق مانشستر يونايتد، ولمّا كانت القوانين الإيطالية لا تسمح له بالتوقيع على استمارات اللعب كمحترف في دوري الدرجة الأولى بصفوف فريق لاتسيو إلا بعد أن يبلغ سن الثامنة عشرة، فقد آثر ماكيدا الانضمام إلى فريق مانشستر يونايتد حيث يمكنه التوقيع على اللعب كمحترف وهو في سن السادسة عشرة.

في 15 سبتمبر 2007 – ظهر ماكيدا للمرة الأولى في صفوف أكاديمية مانشستر يونايتد بمدينة بارنسلي. ولقد تمكن هذا اللاعب بأسلوبه الخاص من انتزاع هدف المباراة الوحيد في المباراة التي فاز بها الشياطين الحمر بصعوبة بهدف مقابل لا شيء.

في 13 ديسمبر 2007 تمكن من إحراز هدف ثمين قبل تسع دقائق من نهاية المباراة التي نجح فيها مانشستر من الفوز بصعوبة بالغة على فريق ويست بروميتش ألبيون بنتيجة 2-1، وكانت هذه أولى مشاركات ماكيدا في كأس الاتحاد الإنجليزي للشباب.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button