أخبار ومدونات

Hernandez_Rooney_smile

ولد من جديد

"لقد أعلنت ثنائية براغا للعالم بأسره بأن تشيتشاريتو قد عاد. والأهم أنه استعاد ابتسامة الانتصار."

- نيك كوباك، موقع ManUtd.com

25/10/2012 12:05, تقرير نيك كوباك
صفحة 1 من 2 التالي 

مدونة التبديل السوبر

قد تعتقد أن الهدفين وأداء رجل المباراة لن يتأثر بالتغيير.

وفي العودة المثيرة ليلة الثلاثاء في دوري أبطال أوروبا والفوز على إس سي براغا، فقد تمكن خافيير هيرنانديز من التسجيل في تلك المباراة.

حيث إن اللاعب المكسيكي قد ساهم في إنعاش حظوظ يونايتيد بعد التأخر بهدفين في المباراة ونجح في العودة بالفريق لحصد النقاط الثلاث في البداية المثالية في دوري أبطال أوروبا.

ولذا فلا توجد أي مفاجأة عندم رؤية صاحب القميص رقم 14 وهو يسجل في المباراة. بل إن هذا الأمر مناسب تمامًا.

ولا شك أن السير أليكس متميز جدًا في إدارة اللاعبين، كما أن قراره بإخراج هيرنانديز في الدقيقة 80 قد جعل المهاجم يتلقى عاصفة قوية من التصفيق من جميع أرجاء الملعب.

ومع صافرة النهاية، فقد بدأ الجماهير تغني باسم اللاعب المكسيكي وهو في طريقه إلى نفق غرف اللاعبين وهو يرتدي معطف التدريب وقد أدى مهمته في المباراة.

فقد كان بطل المباراة، كما أن حرارة تشجيع الجماهير قد رفعت ثقته في نفسه إلى أبعد الحدود.

حيث إن هيرنانديز مثل باقي اللاعبين، يعيشون على تسجيل الأهداف. كما أن اللاعب المكسيكي لم ينجح في تسجيل أية أهداف قبل مباراة ليلة الثلاثاء سوى هدف واحد في آخر 13 مشاركة مع الفريق.

والأكثر من ذلك، فقد كانت معظم مشاركاته من على مقاعد البدلاء. حتى بعد العرض الذي قدمه أمام براغا، فإن إحصائياته تظهر أنه قد استخدم بصورة أساسية كبديل منذ الصافرة الأولى في هذا الموسم.

كما أن الأمور لم تكن وردية تمامًا على المستوى الدولي. ففي المباراة الأخيرة أمام منتخب غيانا، فقد أضاع هيرنانديز ضربة جزاء، ونال بعض صافرات الاستهجان من بعض الجماهير. وقد بدا أن الفتى الذهبي المكسيكي قد فقد بعض من بريقه.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button