أخبار ومدونات

بول سكولز وريان جيجز

مازال الرعيل الأول قويًا

"وبمجرد أن يصل اللاعب إلى سن 30 عامًا فإنه يكون أكثر ذكاءً، بل وقوة نظرًا لأنه يفعل كل ما بوسعه للبقاء في أفضل حال، وأعتقد أن بول سكولز، وريان جيجز، وجاري نيفيل يضطلعون بدور حيوي مع يونايتيد لفترة أخرى قادمة."

- بادي كريراند
29/09/2009 11:22,
صفحة 1 من 2 التالي 

المخضرمون مفعمون بالنشاط

نظرًا لأن مفهوم كرة القدم قد تغير في هذا العصر، فإن معايير لياقة لاعبي يونايتيد قد تغيرت إلى حد كبير عن ذي قبل، ولهذا فإن لاعبون من أمثال ريان جيجز، وبول سكول مازالا يلعبان بأفضل المستويات.

كما أن الأسلوب الذي يعتني به فريق يونايتيد بنفسه هو أسلوب فريد، يعزز من لياقة اللاعبين ويقم لهم أسلوب حياة صحي غير مسبوق.

وفضلاً عن ذلك فإن اللاعبون يهتم كل منهم بالأخر عن ما كان الحال عليه في عصري. ومن ناحية أخرى فإن لاعبون مثل تيدي شيرنغهام الذي يلعب وقد وصل لسن الأربعون عامًا.

وأعتقد أحيانًا أن مسألة العمر هي أمر ذهني بالنسبة للكثيرين، حيث إن هنالك فكرة أنه بمجرد وصول اللاعب إلى سن 30 عامًا فإن منحنى تألقه يأخذ الهبوط، وفي رأي أن هذا سوء تقدير.

وذلك لأنه عندما يصل اللاعب إلى سن 30 عامًا فإنه يكون أكثر ذكاءً، بل وقوة نظرًا لأنه يفعل كل ما بوسعه للبقاء في أفضل حال، إذا فهي مسألة ذكاء أكثر من أي شيء أخر. وأعتقد أن بول سكولز، وريان جيجز، وجاري نيفيل يضطلعون بدور حيوي مع يونايتيد لفترة أخرى قادمة.

وإذا نظرنا إلى ريان جيجز في اللقاء أمام مانشيستر سيتي - سوف نجد أنه يقدم الأداء ذاته الذي قدمه في أول مباراة له مع يونايتيد أمام سيتي! وهذا هو ما كان عليه بالضبط. وفي لقاء السبت الماضي وجدنا الدور الحيوي ذاته أمام ستوك.

وفضلاً عن ذلك كان سكولز متألقًا أيضًا، بل إنني أعتقد أن اللاعب في هذا العمر لا يفقد قدرته أبدًا، وإذا تمكن من المحافظة على أداءه فإن هذا أمر رائع، فالمسألة كلها تتعلق بأسلوب اعتنائك بنفسك كلاعب، فجميع الأمور متاحة حاليًا في يونايتيد! حيث الغذاء الصحي، ومدربي اللياقة، وكل شيء يعزز من قدرة اللاعبين.

ومن الرائع حقًا أن نجد بعض لاعبون يتألقون منذ رحيل كريستيانو رونالدو عن النادي. وأعتقد أن وين روني لم يجد التقدير اللازم وقت وجود رونالدو هنا، على الرغم من أنه قد أحرز العديد من الأهداف.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button