أخبار ومدونات

07/12/2009 13:19, تقرير ستيوارت جاردنر

تغييرات شاملة في الدفاع

عندما دخل مايكل كاريك إلى الفندق الذي يقيم في يونايتيد في لندن صباح يوم السبت فقد كنت أتساءل عما إذا كان يتخيل بأنه سوف يلعب في مركز قلب الدفاع؟

ولو أنه قد تخيل هذا الأمر، فإنني متأكد من أنه لم يكن يدرك بأي حال من الأحوال بأن شريكه في هذا المركز هو باتريس إيفرا فقد كان تشكيلاًغريبًا لرباعي خط الظهر في في مباراة ويست هام، لأول مرة نرى دارين فليتشر ومايكل كاريك وباتريس إيفرا ورايان جيجز.

وفي ظل هذا التشكيل الغريب، فمن العجيب أن الفريق قد حافظ على شباكه نظيفة، ولقد نظرت إلى مايكل كاريك بعد المباراة، فقد بدت على وجه السعادة لما قام به في هذا الدور الجديد، وبالفعل، فمن شدة تألقه، فقد كنت أعتقد أنه ربما يعطي المدافعين بعض الدروس في هذا المركز.

ويعدو الفضل في تلك المباراة أيضًا إلى توماس كوسوتشاك الذي كان مركزًا طوال الوقت على الرغم من اختلاف رباعي الظهر، ومن المثير أيضًا ن توماس  خلال أربع مباريات متتالية مع يونايتيد  فقد استقبلت شباكه هدفًا واحدًا فقط، ولقد كان هو المتسبب في هذا لهدف عندما تعرض للانزلاق في تلك اللعبة، ولم يكن ناني سعيدًا بخطئه أيضًا في تلك اللعبة! ولكن عندما تحدثت إلى النجم البولندي في تليفزيون مانشيستر يونايتيد فلم يكن متأثرًا بتلك اللعبة، بل بدا في روح معنوية عالية جدًا.

وإنني أتساءل عما إذا كنا سنرى تحولاً جديدًا في الدوري في 5 ديسمبر، فقد فاز يونايتيد على ويست هام، في حين هزم تشيلسي من سيتي، وهو ما جعل الفارق يضيق إلى نقطتين.

وإنني الآن مع الفريق في الطريق إلى ألمانيا، ولقد أحضرت معي حذاء رياضي في حال لو تعرض الفريق لأية مشاكل دفاعية حتى أكون جاهزًا، كما طلبت من بادي كريراند الأمر ذاته، فأنت لا تدري ما الذي يحدث...


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button